20‏/10‏/2011

الحب لا يتقن التفكير. ولا يملك ذاكرة

يسرح بي فكري في كثير من الأحيان في قصص الحب التي اسمع أو أقرأ,الكثير منها غير منطقي,أو بالأحرى أفعال أبطالها لا تقرب للمنطق بصلة.تضحية....سماح....ثقة عمياء....نسيان للأسى....كأن العقل ينتقل إلى سبات طويل.

فالعاشق يخلق اعذار واسباب وحجج لأخطاء الطرف الآخر,حتى لو لم تكن مقنعة,فيسامحه دون أن يطلب منه ذلك,ليتكرر الخطأ مرات ومرات,فيتعامل معه في كل مرة كأنه يحدث لأول مرة,لو أن العقل حكم للحظة لأختصر على صاحبه الكثير

وأي أبن انثى يستحق ايقاف حياتك ولو للحظة من أجله,ولكن العاشق يعلق دنياه ومستقبله على حائط الأماني والأحلام,ليصدم بوقوع ما تبقى من أيامه في خانة الضياع.فأين دور المنطق البشري من كل ذلك..؟!

كمن يراهن على حصان لا يعلم عنه شيئا,تجد نفسك بين نار الشك أو منح الثقة لمن أمامك "على العمايا" دون أن تعلم مصير قلبك الذي أمنت عليه مع أنسان لم تعرفه إلا أياما معدودات من حياتك,فتدور في عقلك جمل وكلمات كـ"كل النساء خائنات..واستثنيي أمي خجلا" ولكنك بكل بساطة تسكت عقلك بقناعات لا اساس لها من الصحة لتكمل طريق لا تعلم أين قد يودي بك

فالحب رهان على الحياة وتعلق بأحبال الأوهام وألغاء تام للمنطق,من مظور عقلي بحت.......فلم لا نحب بكل قلبنا بقليل من العقل