07‏/04‏/2012

السابع من أبريل

أدركت اليوم أنك مت....وأن فراقنا لم يكن كذبة"نيسان"...متأخرا عرفت الفرق،بين الكذبة التي كدت أن أصدقها وبين الكذبة الأعظم التي خرجت من شفاهك...احتاج من عاطفتي عام لكي أصدق،فكم يحتاج عقلي الصغير بالنسبة لكذبك حتى يستوعب أنتهاء الأمر...وكم سيحتاج ليستفيق بعدها.

أكره أيام الميلاد...فهي تذكرني بتفاصيل عشقك الأسود...الراسي على موانئ الفراق الآن...كل ألوان الفرح المجبولة بصبغات الأبتسامة الكثيرة لم تستطع إخفاء علامات الصدمة عن وجهي...او حتى عن قلمي الذي اصتبغ حبره بكينونة حبك

لن أكمل الكتابة اليوم خشية انفجار قد يمحوني هذة المرة عن الوجود...لكن ساكتفي بمحاربة ذكرياتك...بأنتظار اليوم الذي سأتغلب فيه على ما تبقى منك بداخلي...